أسئلة وأجوبةأنصار أهل البيت (ع)احاديث أهل البيت (ع)التاريخ الإسلاميالتعليمالعقائدالفكر و التاريخسادة القافلةسيرة أهل البيت (ع)عقائدعقائد2مقالاتمنوعاتمنوعات

الحجر الأسود…

جاء في إِحْيَاءِ عُلُومِ الدِّينِ عَنِ الْغَزَالِيِ‏ أَنَّ عُمَرَ قَبَّلَ الْحَجَرَ 1 ثُمَّ قَالَ: إِنِّي لَأَعْلَمُ أَنَّكَ حَجَرٌ لَا تَضُرُّ وَ لَا تَنْفَعُ وَ لَوْ لَا أَنِّي رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ يُقَبِّلُكَ لَمَا قَبَّلْتُكَ!
فَقَالَ عَلِيٌّ عليه السلام: “بَلْ هُوَ يَضُرُّ وَ يَنْفَعُ”.
فَقَالَ: وَ كَيْفَ ؟!
قَالَ: “إِنَّ اللَّهَ تَعَالَى لَمَّا أَخَذَ الْمِيثَاقَ عَلَى الذُّرِّيَّةِ كَتَبَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ كِتَاباً ثُمَّ أَلْقَمَهُ هَذَا الْحَجَرَ، فَهُوَ يَشْهَدُ لِلْمُؤْمِنِ بِالْوَفَاءِ، وَ يُشْهِدُ عَلَى الْكَافِرِ بِالْجُحُودِ”.
قِيلَ: فَذَلِكَ قَوْلُ النَّاسِ عِنْدَ الِاسْتِلَامِ: اللَّهُمَّ إِيمَاناً بِكَ، وَ تَصْدِيقاً بِكِتَابِكَ، وَ وَفَاءً بِعَهْدِكَ‏.

هَذَا مَا رَوَاهُ أَبُو سَعِيدٍ الْخُدْرِيُّ 2.

  • 1. أي الحجر الأسود.
  • 2. مناقب آل أبي طالب (عليهم السلام): 2 / 363 ، للعلامة المُحدِّث رشيد الدين محمد بن شهر آشوب المازندراني، المولود سنة: 489 هجرية بمازندران/إيران، و المتوفى سنة: 588 هجرية بحلب/سوريا، طبعة مؤسسة العلامة للنشر، قم/إيران، سنة: 1379 هجرية.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق