أسئلة وأجوبةاصول الفقةاصول الفقة2التعليمالرئيسيةالفقةالفقة2مقالاتمنوعاتمنوعات

فقه العمرة…

السوال: 

أنا مقبلة على اداء العمرة المفردة عندي بعض الاسئلة اذا أمكن:
– من أين نبدأ بالطواف تحديد المكان بالظبط ، و الخروج أيضا من أين أي مكان.
– هل يجوز أداء طواف النساء بالنيابة للعمرة المفردة لابي (و هو ميت).
– غسل المرأة يجب عليها من الميقات أو من منزلها أفضل للاحرام.
عند الزحام للوصول للحجر الأسود بالنسبة للمرأة هل يجب عليها الزحام أم لا، أم تزاحم بلطف

الجواب: 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته و تقبل الله اعمالك مقدماً و أسألك الدعاء

  1. الطواف يبدأ من محاذاة الحجر الاسود و يوجد علامة تبين المحاذاة و العلامة هي خط حجري بُني اللون متميز على الارض على البلاط الابيض لساحة الحرم المحيط بالكعبة الشريفة، كما أن هناك علامة أخرى و هي ضوء أخضر على يمينك لو وقفت بحيث يكون الحجر الاسود على يسارك حينها تكون الاشارة الضوئية في الجانب الايمن منك، فيكون بدأ الطواف من هناك مصحوباً بنية الطواف قربة الى الله تعالى ، و من الواضح أن تكون النية قبل هذهالاشارة لتكون هذه العلامة ضمن المطاف.
  2. العمرة المفردة مستحبة أساساً فيمكن للمعتمر أن ينويها لنفسه او لمن شاء من الاحياء أو الاموات أو نيابة عنهم جميعاً، و تحديد نية النيابة في العمرة منذ بدئها عند الاحرام و نية سائر أعمالها تكون تابعة لها حيث أنها مجموعة واحدة، و يجوز لك أن تنوبين عن والدك المرحوم في العمرة المفردة و بما في ذلك طواف نساء العمرة المفردة.
  3. الغسل مستحب و الافضل الاغتسال قبل الاحرام سواء في المقيات أو قبل الخروج اليه حسب الامكان.
  4. استلام الحجر الاسود ليس بواجب، و لا يجوز للمراة الذهاب الى الحجر حال الزحام بحيث تلامس الرجال.

وفقك الله

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق