أنصار أهل البيت (ع)احاديث أهل البيت (ع)التاريخ الإسلاميالجهاد و الشهادةسادة القافلةسيرة أهل البيت (ع)مقالاتمناسباتمنوعات

الزهراء

ـ هي فاطمة بنت محمّد سيّدة نساء العالمين ، وأمّها خديجة بنت خويلد أمّ المؤمنين.

ـ ولدت بمكّة يوم الجمعة ۲۰ جمادى الآخرة بعد النبوّة بخمس سنين.

ـ وهي أصغر بنات الرسول ، وأحبّهن إليه ، وانقطع نسله إلّا منها.

ـ صفاتها : كانت كأبيها في خلقه وخلقه ، ومن هنا قال (ص) : « فاطمة بضعة مني ، فمن أغضبها أغضبني » [ صحيح البخاري وصحيح مسلم ].

وقال (ص) : « إنّ الله يرضى لرضاها ، ويغضب لغضبها » [ المستدرك للحاكم والاصابة لابن حجر ].

ونقلت الماء في القربة ، حتّى اثرت في صدرها ، وطحنت بالرحى ، حتّى تورمت يداها ، وكنست البيت ، حتّى أغبرت ثيابها ، وأوقدت النار تحت القدر ، حتّى اسودّت ملابسها.

ـ زوّجها النبي عليّاً على خمسمائة درهم ، وولدت له الحسن والحسين ، وزينب وأمّ كلثوم.

توفيت في ۳ جمادي الآخرة سنة ۱۱ هـ ، فعاشت بعد أبيها ۹٥ يوماً ، وغسّلها وجهّزها أمير المؤمنين ، وأعانته على غسلها أسماء بنت عميس ، وصلّى هو عليها ، والحسن والحسين ، وسلمان وأبو ذر وعمّار والمقداد وعقيل والزبير وبريدة ونفر من بني هاشم ، ودفنها الإمام سرّاً في جوف الليل بوصيّة منها.

مقتبس من كتاب : [ الشيعة في الميزان ] / الصفحة : ۲۱۳

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق