أسئلة وأجوبةالتعليممقالاتمنوعاتمنوعات

مواليد الكفّار…

يس من شك في أن الأطفال الصغار الذين يدركهم الموت لا يعذبون بحال، سواء أ كان آباؤهم من الأخيار أم الأشرار، إذ لا عقاب بلا عصيان، و لا عصيان بلا تكليف، و قد رفع الله سبحانه و تعالى القلم عن الصبي حتى يحتلم.

و زعم بعض القائلين بأن ولد الكافر يدخل النار لأنه لو عاش لاعتنق دين أبيه، لكن هذا القول غير صحيح و ذلك لأن اللّه يحاسب الإنسان على ما فعل، و لا يحاسبه على ما لو استطاع لفعل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق